المغرب وهنغاريا يشيدان بالدينامية التي طبعت علاقاتهما خلال السنوات الأخيرة

– أشاد المغرب وهنغاريا بالدينامية التي طبعت علاقاتهما خلال السنوات الأخيرة، وكذا بالاهتمام المشترك بتوسيع المجالات التي يشملها تعاونهما.

وأكد البلدان، في إعلان مشترك وقعه، اليوم الأربعاء بالرباط، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، ووزير الشؤون الخارجية والتجارة الهنغاري السيد بيتر سزيجارتو، الذي يقوم حاليا بزيارة رسمية إلى المملكة، على أهمية الارتقاء بمستوى تعاونهما الاقتصادي والتجاري إلى مستوى العلاقات السياسية الثنائية المتميزة.

وفي هذا السياق، تضيف الوثيقة، اتفق الجانبان على عقد الدورة الرابعة للجنة الاقتصادية المختلطة في بودابست خلال الأشهر الستة المقبلة، من أجل تحديد مجالات جديدة للتعاون تعود بالنفع على الجانبين، وفقا لأولوياتهما.

ويلتزم المغرب وهنغاريا بتشجيع التعاون بين المقاولات في القطاعات ذات الأولوية ، بما في ذلك قطاعات المالية والفلاحة والصناعة والتعليم وتكنولوجيا المعلومات والطاقة والماء والصحة والتنمية المستدامة.

كما ترحب هنغاريا بالمسار الذي رسمه صاحب الجلالة الملك محمد السادس ضمن دينامية الانفتاح والتقدم والحداثة، وتشيد بالنموذج التنموي الجديد وتعزيز الجهوية المتقدمة.

من جهة أخرى، يرحب الجانبان ويشجعان فرص الاستثمار لفائدة المقاولات المغربية والهنغارية في البلدين في قطاعات من قبيل الصناعة الغذائية وتكنولوجيا المعلومات والذكاء الاصطناعي والرقمنة والشركات الناشئة والتقنيات الخضراء والصحة والماء.

ويشيد المغرب وهنغاريا بالعلاقات الثنائية الممتازة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، فضلا عن الرفع من عدد المنح الدراسية المقدمة للطلبة المغاربة لمتابعة دراستهم في الجامعات الهنغارية، من 100 إلى 165.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*