عزيز الرباح يوجه إتهامات خطيرة لرجال الداخلية….ولفتيت يطلب الأسماء

عزيز رباح، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، لم يكن رحيما بمستقبل التحالف الحكومي الذي يجمع حزبه بالحركة الشعبية، عندما وجه إلى مرشحه بدائرة العرائش، في مهرجان خطابي، يوم الأحد الأخير، اتهامات خطيرة.

وقال رباح، في مهرجان خطابي بالقصر الكبير، إن “البعض يسترزق من خلال الجماعات والصفقات العمومية والتوظيفات المشبوهة والبقع الأرضية، وهو ما لا نقبل به داخل حزبنا”.

وأضاف :” لا نقبل في حزب العدالة والتنمية أن يعمل معنا العمال والقياد والشيوخ في الانتخابات”، موضحا “نحن لا نستغل مناصبنا الحكومية بما فيها رئاسة الحكومة، من أجل تهديد الناس، ولن نقبل أن يساعدنا العمال، هذا غش وتزوير، لأن الوطن لا يقبل المنشطات”.

ومن المتوقع حسب مصدر مطلع ل”الصباح” في وزارة الداخلية، أن ينقل عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، كبار رجال السلطة من تدخل رباح إلى رئيس الحكومة، لاستفساره عن أسماء العمال الذين يقدمون مساعدات وخدمات انتخابية لفائدة مترشحي بعض الأحزاب.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*