سيارة “الدولة” رهن خدمة زوجة وزير ..تكشف هرطقات وزراء العدالة والتنمية في محاربة “الفساد”

مرة اخرى تظهر واقعة وحادثة مدى تناقض بعض وزراء حزب العدالة والتنمية ما يقولونه من شعارات وما يمارسونه على ارض الوقائع من غرائب.
فهاهي سيارة مملوكة للدولة وبها بنزين الدولة، من المال العام، تستغلها زوجة وزير العلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، ولقضاء اغراضها.
وحتى ان كانت زوجة الخلفي مستشارة في رئاسة الحكومة، فهل بإمكانها استغلال سيارة رئاسة الحكومة لقضاء اغراض غير حكومية ..
وهل تحولت سيارة الحكومة التي وقعت لها حادثة سير وكشفت الحقيقة….فهل تحولت سيارات الحكومة رهن زوجات الوزراء للذهاب الى الحمام والتسوق وزيارة الاقارب؟ مع العلم ان حزب العدالة والتنمية رفع منذ توليه الحكومة شعارات محاربة الفساد وتخليق الحياة العامة؟
فأين نحن من هذه الشعارات؟ وهل يقدم الوزير الخلفي استقالته وهو وزير في ولاية حكومتين؟
وهل يعتذر الخلفي للشعب المغربي عن هذه الفضيحة؟
ام ان استغلال املاك الدولة جعل وزراء العدالة والتنمية ينغمسون في الريع ؟

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*