مرشح لقيادة البام متهم سابق في قضايا ” فساد”

يبدو ان بعض الوجوه السياسية والحزبية لا تريد التخلي عن ممارسة السياسة وترك الفرصة للنخب الجديدة، بعد ان “لطخت” وجهها سابقا في قضايا فساد وسوء تدبير وتدبير خصوصا في المؤسسة المنتخبة من تسيير الجماعات الترابية ومجالس العمالات والجهات.

وهذا ما ينطبق على مرشح لقيادة حزب الاصالة والمعاصرة المكي زيزي، الذي كان رئيس اللجنة التحضيرية للانتخابات لحزب الأصالة والمعاصرة، وعضو المجلس الوطني للحزب ومسؤول جهوي، الذي سبق ان اتهم في قضايا ” فساد” وتوبع أمام المحكمة الابتدائية بالقنيطرة بصفته ممثلا لشركة  تستورد الدراجات النارية من خارج المغرب، بتهمة التملص الضريبي. 

وتوبع الزيزي، الذي كان يرأس مجلس جهة الغرب الشراردة بني حسن، أمام القضاء، بناء على شكاية رفعتها ضده إدارة الجمارك والضرائب، بعدما تبين لأعوانها التابعين لمصلحة الأبحاث والمراقبة البعدية والمنازعات بالمديرية الجهوية الوسطى للجماك بالرباط، أن الشركة التي يملكها القيادي في “البام”، تحايلت على الدولة للتهرب من أداء رسوم ومكوس بقيمة تزيد عن 6 ملايين درهم. 

المكي زيزي،  لمن لا يعرفه ، هو أحد أعيان جهة الغرب الشراردة بني حسن التي ترأسها لثلاث ولايات،عرف عنه الترحال السياسي من حزب لآخر، قبل أن يستقر به المطاف على قائمة حزب الأصالة والمعاصرة ضمن الذين وجدوا في “التراكتور” وسيلة للوصول إلى أهدافهم وتحقيق غاياتهم.
المكي زيزي تورط في إصدار عشرات الشيكات بدون رصيد، ناهيك عن تملصه الضريبي ونزاعه مع الجمارك.
واتهم زيزي بالتهرب الضريبي من قبل ادارة الجمارك في حن تم  حفظ الملف قضائيا.
تعود تفاصيل هذه القضية إلى قيام شركة “لتيك” التي يديرها المكي زيزي رئيس جهة الغرب الشراردة بني حسن إلى استيراد دراجات نارية ثلاثية العجلات، على شكل أجزاء منفصلة تم التصريح بها في التعرفة الجمركية 871120800 وهذا التصنيف مخصص للدراجات النارية القابلة مباشرة للاستهلاك والتي تخضع للتعرفة الجمركية في إطار النظام العام ولا تستفيد من أي تفضيل ضريبي .
وبحسب الشكاية التي توجهت بها إدارة الجمارك لوكيل الملك فإن المكي زيزي ابرم اتفاقية مع الدولة تستورد بموجبها الشركة دراجات نارية ثنائية وثلاثية العجلات لا تفوق سعة أسطوانتها 200 سنتمتر مكعب، بموجب هذه الاتفاقية تستفيد شركة “لاتيك” من إعفاء كلي من رسم الاستيراد وتخفيض ضريبي على القيمة المضافة في حدود 14 في المئة شريطة استيراد هذه الدراجات مفككة كليا وغير ملحمة ولا مصبوغة.
ووفقا لهذه الاتفاقية فقد استفادت شركة “المكي زيزي”من الامتيازات الضريبية على هذا النوع من الدراجات النارية المجزأة، دون أن تستجيب للشروط المطلوبة في هذا الخصوص، حيت أن شركة “لاتيك” استفادت منوجه حق من تخفيضات ضريبية رغم استيرادها لدراجات نارية في حالة تامة الصنع
ولا تحتاج إلى تحسينات أو إضافات صناعية.
وكيل الملك يحفظ الملف
بشكل مفاجئ أمر وكيل الملك بحفظ ملف المكي الزيزي بخصوص تهربه الضريبي،بدعوى النزاع مدني، وهو ما اعتبره متتبعون قرارا غريبا وغير مفهوم.
 رغم تهربه الضريبي، ورغم دفعه لشيكات بدون رصيد إلا أن المكي زيزي ظل حرا طليقا، مما يطرح علامة استفهام كبرى ؟

وقدم زيزي ترشحه لخلافة بنشماس رغم معرفته انه لن يفوز لعدم قدرته على قيادة حزب .واكد زيزي  في ورقة توصلت بها” سياسي”…”يسعدني أن أخبـركم أنني قررت، بتنسيق و تشاور مع عدد كبير من المناضلات والمناضلين الغيورين على الحزب و المفتخرين بتاريخه و مساهماته، تقديم ترشيحي لمنصب الأمين العام لحزب الأصالة و المعاصرة، عاقـدا العزم على أن أكون مرشح الوحـدة و الوفـاء، ملتزما بأن نعمل سويا مع جميع كفاءات و أطر و مناضليالحزب، في كل الجهات و الأقاليم، على جعل مستقبل حزب البـام يمتـزج فيه الافتخـار بشرعيـة النشـأة و الـوفـاء لقيـم رجالاتها، بإرادة التطوير الأداء و تجديد أساليب العمل و تجويد العرض السياسي. 

 

واضاف زيزي”وأنا أعلن لكم ترشيحي، ألتزم أمامكم بضمان أن يكـون الحـزب حضنا جامعا لكل مناضلاتهومناضليه بـدون إقصاء لأي طرف، و بتدبيـر ديمقراطي لكل الاختلافـات، وباعتمـاد آليـات تواصلية حديثـة تجعل جميع المناضلين يساهمون في التقييم المستمر لأداء الحزب و تدبيره، حيثما كانوا و طيلة الفترات التي تفصل بين المحطات التنظيمية الرئيسية. بذلك سنضمن انصهار جهودنا وطاقاتنا في ذات واحدة، تقف أمام كل التحديات،بتباث على القيم الأصيلـة، و التزام بأساسيات الفعل السياسي السليم الذي لأجله انخرطنا في تجربتنا الحزبية، والعودة لخدمة المواطنين المغاربة كما يستحقون ذلك منا، و النجاح في ذلك المسعى بذكائنا الجماعي..”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*