لماذا كل هذا التحامل على عبد اللطيف وهبي؟؟

سياسي/الرباط
بعد حادثة السير التي تعرض  عبداللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة والتي لم تتسبب في أضرار بشرية وصحية، قامت بعض الجهات المعنية بتسخير ذبابها الإعلامي وبعض الأقلام المأجورة إلى استهداف حزب التراكتور ونشر إشاعات مسمومة في شخص أمينه العام الذين اعتبروا أن الحادث كان نتاج السياقة في وضعية غير طبيعية، وهو ما نفاه حزب الأصالة والمعاصرة على موقعه الرسمي.
فهذه الحملة المسعورة التي تعرض لها وهبي بعد المواقف الجريئة التي عبر عنها في المرحلة الأخيرة والشجاعة التي تملكها في طرح قضايا ساخنة تهم بعض الرموز في المشهد السياسي الذين استغلوا المال والسلطة لتسطير برنامجهم الانتخابي المستقبلي والحصول على دعم الفئات الناخبة عن طريق الاستمالة وشراء الذمم والتلاعب بآمال وأحلام الطبقات الشعبية التي عانت لسنوات طويلة من الإقصاء والإهمال الاجتماعي وما زالت موضع رهان لمن يريدون تحقيق المزيد من الثروة والسلطة على حساب الفقر والهشاشة لفئات واسعة من شعبنا.
كما أن الحملات الممنهجة بعد حادثة السير وفبركة الصور وتزييف الحقائق تعتبر من الأساليب الدنيئة في الممارسة السياسية الشريفة وتقتضي التقيد بالأخلاق وضوابطه السياسية بدلا من السير في العتمة من أجل اصطياد الفرس وتحوير الأحداث ونشر المغالطات بهدف التأثير على نبض الشارع المغربي الذي لم تعد تنطلي عليه سياسة التشهير دون ملامسة الحقيقة.

عبد اللطيف وهبي يتعرض لحادثة سير خطيرة+ صور

عبد اللطيف وهبي يتعرض لحادثة سير خطيرة+ صور

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*