بداية الصراع على خلافة العنصر وقيادات متخوفة من الترشح في انتظار الوافد الجديد

قالت مصادر “سياسي” ان الصراع على خلافة امحند العنصر على راس حزب الحركة الشعبية بدات تظهر بين الوزير السابق محمد اوزين الذي يتوفر على دعم قيادات الحزب والنساء والشبيبةِ.
في حين يناور الوزير السابق محمد مبديع من اجل الترشح واقناع جهات داخل الحزب وخارجه من اجل. دعمه.
و تقول مصادر اخرى ان خليفة العنصر لن يكون سوى شخص امازيغي من الاطلس وهي اشارة لقطع الطريق على وجوه حركية.
من جهة اخرى قالت “سياسي” ان قيادات الحزب قد تتفاجئ بوافد جديد من بينهم حصاد.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*