“زيان بدا تايدخل ويخرج فالهضرة”….ويُنَصِّب نفسه “إله” ويعطي الجنة لمن يُريد ويخرج منها من يُريد

يبدو أن المحامي محمد زيان تحول ل”فقيه” بل تجاوز الأمر ليُنصِّب نفسه إلاها على القضاة و يعطي الجنة لمن يريد ويأخدها لمن يُريد .

وظهر المحامي في حوار له مع أحد المواقع ويقول :”إذا أراد القاضي الجنة فليبرأ توفيق بوعشرين” , وهو الأمر الذي إستغرب له المهتمون بالملف وكيف يجرأ وزير حقوق الإنسان السابق أن يقول مثل هذه الأمور البعيدةعن الصواب , وكيف له أن يعتبر أن براءة بوعشرين مقرونة بجنة القضاة.

وقال زيان كذلك في حواره أنه لم يرى الفيديوهات وأنه متيقن و متأكد فقط ممن قاله موكله المتهم بالإتجار في البشر وتهم جنسية ثقيلة دون أن ينصف المشتكيات اللواتي أكدن أنهن تم إغتصابهن من قبل المتهم .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*