بسبب بوعشرين …صحفيو “أخبار اليوم” مهددون بالخروج من العمل و زوج الحلاوي يسمي اليومية ب”جريدة الغدر”

سياسي : خاص
يبدو أن يومية “أخبار اليوم” التي يقبع مديرها بسجن عين برجة بسبب تهم جنسية , هاهي اليوم تنهار اليوم بعد الآخر .
وفقا لمصادر “سياسي.كوم” قالت أن سكرتير تحرير اليومية أرسل رسالة لمدير نشر الجريدة يقول فيها أنه أصبح في وضعية نفسية لا تسمح له بالإستمرار في العمل و أسمى اليومية ب”جريدة الغدر” و ذلك بعدما وقع لزوجته أسماء الحلاوي من إستعباد و إستغلال جنسي من قبل توفيق بوعشرين الذي أدين بإثني عشر سنة .
في السياق ذاته ووفقا لمصادر الموقع فإن مجموعة من المستخدمين و الصحفيين أصبحو يعيشون أزمة مالية بسبب مرتباتهم التي تتأخر لمدة طويلة .
المصادر ذاتها أكدت أن يومية توفيق بوعشرين تعيش أزمة خانقة و هي ما قد تدفعها للتخلي على مجموعة من المستخدمين و الصحفيين و المصورين ويجعل الجريدة في أزمة حقيقية .
ويذكر أن توفيق بوعشرين و بسبب إستغلاله الجنسي و كذلك تهمة الإتجار في البشر لمجموعة من المستخدمات أدين بإثني عشر سنة وهو ما توثق بفيديوهات جنسية عرضت أمام القضاء .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*