مهزلة: برلماني حركي يتشرح باسم التجمع الوطني للاحرار والحركة تطعن وتطالب الداخلية بسحب ترشحه

علمت”سياسي” من مصادر جد عليمة، ان البرلماني الحركي ورئيس الفريق السابق بلخياط، ترشح بافران باسم التجمع الوطني للاحرار، ورغم انه برلماني نجح في الانتخابات السابقة باسم الحركة الشعبية ومازال برلماني باسمها في الولاية التشريعية الحالية.
واضافت مصادرنا، ان بلخياط وجد نفسه في موقف صعب جدا، بعد رفض الحركة منحه التزكية باعتباره من الساخطين عليه، وكونه من مدعمي ما يسمى بالحركة التصحيحية التي توجد على الورق.
كما يعتبر من المغضوب عليه الى جانب عبد القادر تاتو، والدين التحقوا بحزب مزوار.
واعتبرت مصادرناـ ان حزب الحركة الشعبية طعن في ترشح بلخياط، وطالب وزارة الداخلية بسحب ترشحه، باعتبار دلكمن الترحال السياسي الدي يجرمه القانون.
وكان بلخياط البرلماني ، متابع في محكمة الاموال بفاس في قضية تبديد اموال عمومية لما كان مسؤول وزارة الشباب والرياضة بافران.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*