الحقاوي تعجر عن تعيين مدير للتعاون الوطني وعمال الاقاليم يتدخلون لوقف صراعات المندوبين و المستخدمين

بعد طول انتظار قامت الوزيرة الحقاوي بصفتها الوزيرة الوصية على مؤسسة التعاون الوطني بتمديد فترة نيابة احد الاطر بالتعاون الوطني بعد انتهاء مدة نيابته يوم 29نونبر2018 ،حيث عرفت الاشهر الثلاثة الاخيرة فراغا كبيرا وصراعات كبيرة في العديد من الأقاليم قادها المندوبون الاقليميون للتعاون الوطني ضد العديد من اطرهم مستغلين هذه الفترة للخوض في حرب تصفية الحسابات و الصراعات مع المجتمع المدني ،ورغم توصل المصالح المركزية بالعديد من الشكايات الا انها ظلت حبيسة الجدران لتتدخل السلطات المحلية احيانا لفض النزاع كما هو حال مندوب المضيق الذي تم نقله على عجل دون ان تحرك الحقاوي مساطر تأديبية في حقه خاصةوان قضية ثبوت النسب وتحرشات جنسية لازمته منذ ان كان مسؤولا بمندوبية تمارة،وفي هذا الصدد فقد استغل العديد من المسؤولين نهج الإدارة اسلوب الافلات من العقاب للاستمرار في العبث و الارتجال في التدبير المحلي بالاقاليم والجهات.
كما ان حدة الاحتقان وصل صداها للقضاء الذي انصف مستخدمة باقليم الجديدة بعد تعرضها للتعنيف من مندوب التعاون الوطني الحالي بصفرو حين كان مسؤولا بإقليم الجديدة وهي القضية التي اصطفت فيها الادارة الي جانب المسؤول رغم تصرفاته.التي اثرت بشكل كبير على سمعة القطاع اقليميا ووطنيا.
يتبع….

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*