مرشح آخر يترشح لقيادة البام بعدما تم رفض شركة مقربة منه الحصول على صفقة تنظيم المؤتمر الوطني

يبدو أن بعض الوجوه التي تنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، اعتادت الحصول على صفقات وامتيازات وريع وهذا هو سبيل وجودها في حزب أثار الكثير من الجدل في جمعه لكثير من الوجوه التي لها ملفات “اختلالات” في التسيير والتدبير.

وعلمت” سياسي” ان السباق نحو الأمانة العامة لخلافة حكيم بنشماس ما زال مستمرا، حيث قرر احد الوجوه ” غير معروفة” في حزب البام من الجهة الشرقية الترشح للامانة العامة بعدما كان ضمن تيار المستقبل، لكن بعدما تم رفض حصول شركة مقربة منه على صفقة تنظيم المؤتمر الوطني بالجديد، قرر الانقلاب على رفاقه والترشح رغم عن حظوظه الضئيلة جدا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*