الغلوسي يقصف منصف بلخياط: أستغرب كيف أن شخصا وهو رجل أعمال لم يقدر هذه الظروف ولم يتعامل بمايمليه الضمير الإنساني والواجب الوطني

قال الفاعل الحقيقي ورئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام محمد الغلوسي ؛ ان إثنين وثمانون مستخدما بشركة “أوريزن بريس ” التي يرأس مجلس إدارتها السيد منصف بلخياط والمهتمة بالمجال الإعلامي ولها فروع تم دفعهم للتنازل عن نصف رواتبهم خلال مدة ثلاثة أشهر …ولما سئل السيد منصف بلخياط عن ذلك أجاب بأن هؤلاء قاموا بذلك طواعية وأن الذين ينتقدون ذلك لازالوايفكرون بعقلية الإتحاد السوفياتي
هل يمكن لعاقل أن يصدق أن مستخدمين يتقاضون أجورا محدودة وفي عز الأزمة سيقدمون بكل إرادة وطواعية بالتنازل عن نصف رواتبهم
أستغرب كيف أن شخصا وهو رجل أعمال لم يقدر هذه الظروف ولم يتعامل بمايمليه الضمير الإنساني والواجب الوطني ،في حين نجد مقاولات صغيرة وبعض المهنيين وغيرهم قد أدوا أجور المستخدمين لديهم كاملة وزيادة وساهموا بتبرعات مادية وعينية
يبدو أنه تم إستغلال المركز القانوني الضعيف لهؤلاء المستخدمين كما تم إستغلال هذه الظروف الصعبة وصعوبة ممارسة المساطر القانونية لدفعهم للتنازل مما يجعل الحديث عن الرضا والإرادة الحرة منتفية ويجعل التنازل مشوبا بعيب البطلان ويمكن للمستخدمين بعد مرور هذه الجائحة الطعن فيه أمام القضاء
حسب تدوينة محمد الغلوسي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*