حزب أخنوش يجند “كتائبه الإلكترونية” لمهاجمة حزب رئيس الحكومة العثماني

يبدو  ان الحملة الوطنية التي اجمعت على معارضة مشروع قانون شبكات التواصل الاجتماعي، لم ترق البعض من أتباع الأحزاب السياسية وخصوصا تلك التي تشكل الأغلبية الحكومية.

وبعد إجبار رواد مواقع التواصل الاجتماعي الحكومة ووزير العدل محمد بنعبد القادر تأجيل مناقشة مشروع قانون شبكات التواصل الاجتماعي…خرجت كتائب الكترونية تابعة هذه المرة لحزب التجمع الوطني للاحرار المشكل الحكومة والذي كانت بعض فصول مشروع قانون شبكات التواصل تشير ضمنيا إلى علاقة بعض رجال السياسة بالمقاطعة…وهو ما حاول المشروع في سن قوانين تمنع مقاطعة بعض المنتوجات…

وهاجمت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تابعة لقطاعات تنظيمية لحزب أخنوش….ومنها شبيبة التجمع الوطني للاحرار التي هاجمت رئيس الحكومة سعد الدين العثماني وحزب العدالة والتنمية.. بطريقة غريبة …

 

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*