إتهامات للبرلماني عثمون بإستغلال برنامح المغرب الأخضر ل”النصب والاحتيال”

تتواصل متاعب المستشار البرلماني عثمون مع ملفات “الفساد”، والتي تتراكم يوم بعد يوم، فبعد فضيحة مشروع الفردوس بخريبكة، وملفات سوء التدبير والتسيير، وجهت لعثمون عدة شكايات وضعت أمام القضاء من قبل شركات متضررة من عثمون ومن معه، كما توجه لعثمون استغلال النفوذ السياسي والحزبي في تمدد مشاريعه المثارة للجدل والشبهات.

ووجهت مقاولة من الدار البيضاء شكاية الى وكيل المملكة لدى المحكمة الابتدائية بالجديدة، ضد المستشار البرلماني القيادي في حزب الحركة الشعبية المهدي عثمون، بتهمة ” النصب والاحتيال وعدم التقيد بعقد”، من خلال بناء أشغال بدوار الخشبة اثنين اشتوكة الجديدة.

وقالت الشركة المتضررة في شكايتها للمحكمة وتوصلت بها” سياسي”، ان المستشار البرلماني عثمون لم يلتزم بعقد العمل مع الشركة المتضررة، وقام بوقف اشغال بناء اسطبلات ومجازر ومستودعات في اطار برنامج المغرب الاخضر,,,لتتفاجئ الشركة باستقدام عثمون شخص قيل انه مراقب من مكتب المراقبة التابع لبرنامج مخطط المغرب الاخضر…ليظهر ان الشخص المذكور( عبد العلي ظ) لا علاقة له بمكتب المراقبة، ليتم وقف اشغال وتسريح العمال وعدم استخلاص الشركة مستحاقتها المقدرة ب 5.000.000.00درهم، خمسة ملايين درهم…رغم قيام الشركة باداء 90 بالمائة من الاشغال.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*