أخطاء قاتلة للوزير بنعبد القادر في زمن كورونا؟! هل سيتم إقالته؟!

سياسي/ الرباط

رغم الظروف الصعبة والاجواء التي فرضتها جائحة كورونا على الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية بالمغرب…ورغم الوضعية النفسية التي تعيشها شرائح واسعة من المجتمع بسبب تداعيات كورونا وما فرضته من إحترازات تطبيقا للطوارئ الصحية والتزام غالبية المغاربة بكل جدية لوقف جائحة كورونا…الا ان تصرفات بعض المسؤولين المغاربة تضعنا في مفترق الطرق خصوصاً وأن واجب مسؤوليتهم هو تقديم العبرة والنموذج الامثل وقدوة للاخرين.

قبل اسبوعين شاهدنا وزيرة السكنى والتعمير وسياسة المدينة نزهة بوشارب لا تضع الكمامة في ملتقى حزبي بمدينة الداخلة وكأنها تتحدى قانون الطوارئ…

وبعدها في نهاية الأسبوع الماضي تناولت مواقع وصحف كيف أن وزير العدل الاتحادي بنعبد القادر حضر لقاء وحفل في احدى جماعات إقليم الراشدية وهو يستقبل استقبال خاص بالحليب والقمر والزغاريد رفقة العشرات من انصار حزبه بدون وضع الكمامات…لتؤكد لنا اليوم الزميلة ”  “برلمان.كوم” خبر إصابة الوزير بنعبد القادر وهو الذي تحرك كثيرا شمال المغرب ووسطه …جمع بين أنشطة رسمية في زيارة بعد المحاكم وفي حضور لقاءات حزبية تمهيدا لانتخابات السابقة.

الوزير الذي اثار فضيحة مشروع قانون تكميم الأفواه والذي اوقفته الحملات القوية التي خاضها المغاربة هاهو اليوم يصاب بفيروس كورونا حيث قالت “برلمان .كوم” انه غادر اجتماع لجنة العدل والتشريع بسبب وضع صحي عاجل وأكدت أنه أصيب بفيروس كورونا بعد ان زار الحسيمة والراشدية… ويبدو أنه لم يلتزم بالبروتكول الصحي المعمول به وطنيا…فهل سوف يغادر بنعبد القادر الوزارة وتتم اقالته في زمن كورونا؟

وشارك وزير العدل الاتحادي بنعبد القادر في حفل مساءا بحضور العشرات  من حزب الاتحاد الاشتراكي  المنتخبين و المواطنين، بدون استعمال الكمامة الواقية من عدوى الفيروس ولا تباعد جسدي في عز إنتشار السلالة الجديدة للفيروس، كما ظهر وهو يصافح الناس غير آبه بخطورة الوضع وهو ما وثقه شريط فيديو أسفله..

نتمنى الشفاء العاجل للسيد الوزير ومن معه

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*