الصحافيون يقاطعون أنشطة الطالبي العلمي والسبب وجود “صحافي” البام بديوانه

رغم أن رئيس مجلس النواب رشيد الطالبي العلمي قال منذ وصوله إلى رئاسة مجلس النواب، أن المجلس سوف يعيش مرحلة جديدة يكون التواصل هدف لها وتصحيح علاقة التفاعليين والمواطنين مع المؤسسة التشريعية، لكن يبدو أن الأمر لم يستوعبه بعد اطر المجلس والملحقين به.

وهذا حال المكلف بالصحافة لدى رشيد الطالبي العلمي، المحسوب على حزب الأصالة والمعاصرة والمطرود من قناة الجزيرة، والبرلماني السابق الذي استفاد من ريع لائحة الشباب.

واتضح الأمر جليا، يوم الثلاثاء الماضي بعدما عقد رئيس مجلس النواب رفقة رئيس مجلس المستشارين ندوة صحفية لتقديم البوابة الجديدة الالكترونية للمجلس، والغريب هو أن الندوة حضرها خمسة صحافيين فقط، مما جعل علامات الاستغراب تطرح، ووجد البرلمان نفسه في موقف غريب، فكيف لمشروع بوابة جديدة تعتبر واجهة البرلمان الإعلامية للمغاربة وللعالم ولم تغطيها وسائل الإعلام بشكل الكافي.

11081610_10153252167832147_1492854165_n

مصادر برلمانية، قالت للوطن24، أن أمر توجيه الدعوة للصحافيين مكلف به الملحق الصحافي بالمجلس وهو خالد ادنون، والذي تكلف بالأمر، والحصيلة لم يحضر الصحافيين.

وأكدت مصادرنا، أن ادنون ليس له الوقت الكافي لتغطية وتتبع أشغال رئاسة المجلس والتي هو مكلف بها أصلا، لكنه مشغول بالسفريات للخارج، كما يوجد اليوم بواشنطن رفقة وفد برلماني الذي يزور البنك الدولي.

وتضيف مصادرنا، أن غالبية الصحافيين أصبحوا يقاطعون أشغال وأنشطة رئيس مجلس النواب الطالبي العلمي، بسبب خالد ادنون والذين يعتبرونه ملحق للبام وليس بصحفي، كما انه يتعامل بعجرفة زائدة، وهو الأمر الذي فطن اليه معظم الصحافيون والذين أصبحوا يقاطعون أنشطة رئيس مجلس النواب رشيد الطالبي العلمي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*