إلياس “خرج” على فاطمة الزهراء المنصوري دمر حياتها ومارس ديكتاتوريته المدمرة

سياسي: رضا الاحمدي
قالت مصادر ” سياسي” ان استقالة رئيسة المجلس الوطني لحزب الاصالة و المعاصرة عمدة مراكش سابقا فاطمة الزهراء المنصوري يمكن قراتها من زوايا متعددة، وأنها تأي في الوقت الذي ضيع الحزب الزمن السياسي منذ شهور في مناقشة امر استقالة الياس العماري او عدم قبولها، وكأن المغاربة يهمهم قرار شخص واحد هو الياس العماري وليس ان الحزب هو ملك للمغاربة الذين صوتوا على بعض من المنتخبين واحتل المرتبة الثانية بعد العدالة والتنمية.

واكدت مصادر” سياسي” ان استقالة فاطمة الزهراء المنصوري المرأة الهادئة ورئيسة برلمان حزب البام هي نهاية لحزب اراد ان يتحكم في كل شيء ويتحكم حتى في رقاب قياداته، خصوصا وان اجتماع المكتب السياسي الاخير قاطعه اغلب القيادات وحضره فقد بعض ” مريدي” الياس.
وقالت مصادرنا ان استقالة المنصوري هي رسالة لمرأة مناضلة اختارت كشف الحقائق وكشف المستور، وهي المرأة التي ضحت من اجل الحزب ضدا على حياتها الخاصة والعائلية ,,وقالت مصادرنا ان الياس دمر فاطمة الزهراء في حياتها وهي المرأة الحاملة لهموم المواطنين وكانت تجربتها في تسير مراكش متميزة ويحترمها اغلب قيادات البام….. لكنها اختارت الهروب والقطع مع حزب لم يفهم الرسائل..

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*