بعد قرار محكمة العدل الأوروبية…أخنوش يعلن إستعداده لوقف إتفاقية الصيد البحري مع أوروبا إذا لم تُحترم سيادتنا

قال رئيس التجمع الوطني للأحرار , و وزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش أن المغرب مستعد لفسخ أي إتفاقية إذا لم يتم إحترام سيادة المغرب .

وأوضح أخنوش في أول خروج تلفزي له على برنامج “حديث الصحافة ”  : “أهم شيء عندنا هو السيادة، ولا مشكل لنا في التخلي عن الاتفاق، ويمكن أن يتوقف الاتفاق ابتداءً من الأسبوع المقبل، كما يمكنه أن يتوقف في نهاية المطاف، الأمر متوقف على النقاشات مع الاتحاد الأوروبي، ونحن نحترم العدالة الأوروبية ولكننا لسنا طرفا في الحكم”.

وتابع وزير الفلاحة والصيد البحري : “اتفاق الصيد البحري في صالح الاتحاد الأوروبي، لأنهم يصطادون في مياهنا مقابل 40 إلى 50 مليون أورو سنويا أورو تذهب في استثمارات ببلدنا، ونحن لسنا بحاجة إلى هذا المبلغ، ولكنها العلاقات الاقتصادية بين المغرب وأوروبا، وعلى الأوروبيين أن يدركوا أين توجد مصلحهم، خاصة في مجال الهجرة والأمن”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*