الهواتف الذكية تجعلنا أغبياء وتزيد كسل المخ

في دراسة جديدة من نوعها، وجد باحثون في جامعة “واتر لو الامريكية أن الأشخاص الذين لديهم المهارات المعرفية قوية يقضون وقتا أقل على هواتفهم الذكية من أولئك الذين يعانون تراجعا في قدرة المخ، فضلا عن أولئك الذين يتمتعون بتفكير تحليلي، حيث لوحظ استخدامهم للهاتف المحمول بمعدلات أقل كثيرا، لقدرتهم على تذكر الأشياء دون الحاجة لمساعدة الهاتف وحل مشاكلهم بأنفسهم.
شددت الدراسة على أن الهواتف الذكية تجعل الأشخاص أشد كسلا من أي وقت مضى، فالاعتماد على البحث عن المعلومات بمحركات البحث، يجعلنا أقل إقبالا على قراءة الكتب أو السعي لمعرفة المعلومات بأنفسنا في المستقبل.
وقد أجريت الدراسة على أكثر من 666 شخصا، حيث تم بحث تدابير مختلفة من قدرة المخ والمهارات المعرفية التي تتراوح بين بديهية التحليل، جنبا إلى جنب المهارات اللفظية والكتابة والحساب، ليطلب من المشاركين كتابة عادتهم مع الهواتف الذكية.
وقد أظهرت النتائج وجود صلة واضحة بين الأوقات التي يقضيها البعض في استخدام الهواتف الذكية، وتراجع قدرتهم في التفكير بطريقة تحليلية وتراجع مستوى مهاراتهم المعرفية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*