قبل مثوله أمام الفرقة الوطنة للشرطة القضائية…عمدة الرباط يخرج عن صمته ويهاجم البام

هاجم عمدة الرباط المنتمي لحزب العدالة والتنمية محمد الصديقي ” الحزب المعلوم” الاصالة والمعاصرة ، التي تبين يقول الصديقي انه يقف امام اختيارات حزب العدالة والتنمية خصوصا في مجلس مدينة الرباط، وأبان عن هذفه في افشال فوز وتسيير البيجدي للرباط

وقال عمدة الرباط محمد الصديقي، في ندوة صحفية يوم الاحد، انه هو الخاسر الاكبر في مغادرته لشركة ريضال لما فتحت الشركة باب المغادرة الطوعية سنة 2012، حيث طلب منه مدير ان اراد المغادرة، واضاف الصديقي خرجت من شركة في 1يونيو 2012
واكد الصديقي يوم واحد قبل مثوله امام الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، انني خسرت الكثير لو بقيت الى سن 60 لكي احصل على تقاعد 8 مليون سنتيم، في حين خرجت 37الف درهم في تقاعد الشركة وانا الخاسر في هذه القضية.
وبرر الصديقي ما يتعرض له بالقول ” انه يتبين من خلال هذه المعطيات ان المغادرة تمت في اطار التفاوض بييه وبين الشركةن وام يكن لي فيها اي امتياز..”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*