إلتون جون ينتقد دولتشي وجابانا بسبب حديثهما عن أطفال المثليين

انتقد المغني البريطاني إلتون جون مصممي الأزياء الايطاليين دومينيكو دولتشي وستيفانو جابانا أمس الأحد ودعا إلى مقاطعة منتجاتهما بعد أن أيد الاثنان “الأسر التقليدية”.

ووبخ جون -الذي استغل شهرته للدفاع عن حقوق المثليين والمثليات وذوي الميول الجنسية المزدوجة والمتحولين جنسيا – المصممين لانتقادهما علاج الخصوبة والتزاوج بين الجنس الواحد خلال مقابلة إعلامية.

والمغني البريطاني مثلي متزوج من ديفيد فورنيش ولهما طفلان. ووضع جون صورة للمصممين على موقع إنستجرام لتبادل الصور الفوتوغرافية وهما يرتديان حجابا أسود مصحوبة بتعيلق ..

“كيف تجرؤان على وصف طفلي الجميلين بانهما مصطنعان … لن ارتدي دولتشي أو جابانا ثانية أبدا.”

ونقل موقع مجلة (بانوراما) الايطالية على الإنترنت الأسبوع الماضي عن دولتشي -المولود في صقلية- وتتعامل معه منذ وقت طويل نجمات منهن مادونا وناعومي كامبل قوله “ولدت ولك أب وأم. أو على الأقل يجب ان يكون الأمر هكذا وبالتالي لست مقتنعا بالأطفال الكميائيين والأطفال المصطنعين وتأجير الأرحام.”

وقال أمس الأحد دولتشي وجابانا اللذان أصبحا الآن شريكين في العمل بعد انتهاء علاقتهما العاطفية إنهما كانا يتحدثان عن رأيهما الشخصي ولم يقصدا الحكم على تصرفات الاخرين.

وقال جابانا في بيان “نؤمن جدا بالديمقراطية ونعتقد ان حرية التعبير لازمة لها. تحدثنا بشأن نظرتنا للعالم لكننا لم نتعمد اصدار حكم على اختيارات الاخرين. نؤمن بالحرية والحب.”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*