حلق شعر تلميذته لعدم ارتدائها الحجاب

تجرأ أحد أساتذة التربية الإسلامية بمدرسة مصرية على حلق رأس تلميذته ذات 10 سنوات بلا رحمة ولا شفقة منه، وضربها على رأسها وجعلها أضحوكة بالصف لعدم ارتدائها الحجاب، وهو ما جعل الرأي العام المصري ينتفض ضده، ويطالب برحيله، وهو ما استجابت له الإدارة التعليمية بالفيوم، حين أوقفت المدرس والمدير عن العمل وإحالتهما للتحقيق، حيث أثر هذا الحادث في نفسية الطفلة التي كانت من المتفوقين بدراستها.

عن الفجر

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*