حقوقي مستفيد من الريع يروج الافتراءات والاكاذيب ويقول ان الأمن المغربي يسب نشطاء الريف ويصفهم ب”الأوباش” و”أولاد سبليون”

في رد غريب وغير متزن، قدم شخص يقدم انه حقوقي مغربي عضو في المجلس الوطني لحقوق الانسان بلجنة جهة الرباط القنيطرة، بجنيف يوم الخميس افتراءات واكاذيب وروج لمغالطات في رد على وزير الدولة وحقوق الانسان مصطفى الرميد.

واظهر “الحقوقي” ” اودمين” المسفيد من ريع حقوق الانسان حقده على الوزير أمام المنتظم الدولي.
ولم يجد من رد سوى اقحام الامن الوطني والترويج للمغالطات، وهو الذي كان الاجدر به ان يلتزم الحياد ويقدم الدلائل والقرائن خصوصا وان الاحكام اصدرتها المحاكم .

وقال خبير حقوقي مشارك في اشغال جنيف ان “الحقوقي” الغريب المتهور، والذي طرح اكثر من سؤال عن الجهة التي يمثلها هل المجلس الوطني لحقوق الانسان ام جمعي الوسيط ….انه ” الحقوقي” الذي سقط سهوا هاجم الأمن المغرب وقال انه سبو نشطاء الريف ووصفوهم ب”الأوباش” و”أولاد سبليون” واصدر القضاء احكام ثقيلة.

كما استغرب المحدث من بعث مثل هذا الشخص عديم التجربة والمفتري على المؤسسات,

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*