الحسناء لي دخلات “شبه عارية” لتيران شامبيونسليغ الأوروبية جات هي و صاحبها لمراكش يدوزو “الويكاند”

توجه صديق (البويفراند) الفتاة الحسناء التي إقتحمت ملعب نهائي عصبة الأبطال الإفريقية بين ليفربول و توتنهام لمدينة مراكش لقضاء عطلة نهاية الأسبوع .

وكان فيتالي قد كسب الملايين من الدولارات من موقعه التي قامت الفتاة الحسناء بإشهاره من خلال إقتحامها لملعب نهائي العصبة الأوروبية .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*