اعذروني يا طلبة كليات الطب .. لم تخلقوا للاحتجاج .

يوسف توفيق

اعذروني يا طلبة كليات الطب .. لم تخلقوا للاحتجاج ..دعوه لأصحاب التخصص

طلبة كليات الطب والصيدلة لم يخلقوا للاحتجاج ..

ليسوا كائنات احتجاجية بالمرة ..حركتهم الاحتجاجية تختلف كليا عن باقي الحركات الاحتجاجية الاخرى ..حناجرهم مثل اجسامهم ناعمة بضة وطبقاتهم الصوتية غير مدربة بالمرة على الصدح بالشعارات وحتى نفسهم لا يتحمل النضال الطويل الامد مثل المعطلين وحاملي الشهادات العليا ولا يرقون حتى الى الاساتذة المتعاقدين ..نظاراتهم الطبية ولون بشرتهم المستأنس بالظل من جراء العكوف طويلا امام البوليكوبات والمقرارات التي لا تنتهي الا لتبدئ من جديد ..وجوههم التي تعرف فيها نضرة النعيم ..

نظاراتهم الطبية من ماركات عالمية وملابسهم الانيقة التي لا تخفيها وزراتهم البيضاء المختلفة تماما عن وزرات الاساتذة المتعاقدين التي كشفها جافيل ديال العبار ..يجعلنا نكاد نوقن أنهم في سياحة نضالية من خمس نجوم او في رحلة منظمة سرعان ما ستنتهي بعد عدة اسابيع ..او في نزهة احتجاجية بدون ارواح ولا خسائر ..

ألفنا النضال مع الرفاق الذين يدخنون أولمبيك الزرقا بشعورهم الشعثاء ووجوهم الكالحة التي فعلت فيها أشعة الشمس الحارقة فعلتها ..ألفناه مع النضال المزمن للمعطلين حاملي الشهادات الذي لا يعرف أحد متى بدأ ولا متى سينتهي ..

ألفناه مع المعطلين أصحاب الشواهد العليا الذين لا يملكون من متاع الدنيا الا مرسوما غامضا ندمت الحكومة على إصداره ..يفارقون عائلاتهم فراق مودع ويتجهون الى الرباط ليخوضوا نضالا طويل الامد وحرب استنزاف طويلة بدون أفق ولا آجال ..

حتى قوات القمع لا تمتد بزراويطها الى أجسادهم المخملية لأنها تعرف جيدا أهلها وأصحابها وذويها من الكائنات الاحتجاجية الحقيقية.
اعذروني يا طلبة كليات الطب .. لم تخلقوا للاحتجاج ..دعوه لأصحاب التخصص

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*