فيديو يكشف حقائق صادمة عن شرذمة ” زكريا المومني، محمد حاجب، دنيا الفيلالي…”

كشف مقطع فيديو حقائق صادمة عن ما يقوم به بعض “الشرذمة” الفارة من وطنها المغرب، واختارت الاقتتات من الاور والدولار…في مقاطع فيديو تهاجم المؤسسات والوطن ورموزه، ومن بين “مساخيط والديهم ووطنهم” البطل “زورا” الملاكم زكريا المومني، المريض نفسيا ومضطرب في افكاره وهو الذي حاول ابتزاز وطنه من اجل القيام بحلبة ملاكمة بطريقة غير قانونية مؤسسة عن الريع..وهو الشخص الذي اعتدى على زوجته وفر من فرنسا الى كندا، بعدما طردته فرنسا لكونه متابع قضائيا في الاعتداء على زوجته اكثر من مرة..

زكريا المومني، تحول اليوم الى أضحوكة، وهو ما كشفه الفيديو الذي تنشره” سياسي” حيث خرج المومني من جحره وأصبح يتكلم هنا وهناك ناشرا هرطقاته وخزعبلاته ملبيا طلبيات شبكة دولية، اختارت الهجوم على المغرب.

ومعهم كذلك الارهابي محمد حاجب، الذي سبق ان توبع وقضى سبع سنوات سجنا بالمغرب، بعد ان عاد من باكستان وهو حاملا للفكر الاصولي المتطرف الارهابي، كما ظهر ذلك جليا في سجن سلا، وها هو اليوم هارب بألمانيا، واصبح يقتات من ما يحصله من قناة يوتوب، وهو المعروف عن دعمه للفكر الارهابي المتطرف، وينشره.

ومن شرذمة، المرضى نفسيا، الذين اختاروا الاصطفاف مع اعداء الوطن، نجد دنيا الفيلالي، المقيمة بهو كونغ، حيث كانت تقوم ببيع الدمى الجنسية والهواتف النقالة والقرصنة، مع زوجها، في شركة للتصدير والاستيراد، لتنظم الى جماعة المومني وحاجب، وعلي عراس..حيث اختاروا نشر نفايات افكار ضد وطنهم المغرب، بعدما شكلوا مجموعة هذفها النيل من منجزات المغرب والتحولات الكبيرة التي يعرفها المغرب في مجال التقدم والتنمية.

فيديو اسفله، يشكف بكل وضوح حقائق راسخة لاشخاص جعلو من حرية التعبير طريقا لاسترزاق، ومن أموال يوتوب فرصة لمراكمة الاموال من خلال اختيار” المعارضة” حيث تجد طريقها للنشر لكونها تحمل افكار سوقية وافتراءات ومغالطات اصبحت تتطلب اليوم التصدي لها بكل قوة وحزم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*