​​فريق البام بمجلس النواب يدين بشدة التصريحات اللامسؤولة لوزير خارجية الجزائر

عبر فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب عن إدانته الشديدة للتصريحات الأخيرة التي صدرت عن رئيس الدبلوماسية الجزائرية معتبرا أنها تصريحات لا مسؤولة.

وقال محمد اشرورو رئيس فريق الأصالة والمعاصرة في مجلس النواب، في كلمة له قبل بداية جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 23 أكتوبر الجاري بمجلس النواب، “إن فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب يعتبر التصريحات اللامسؤولة من الوزير الجزائري، ليس من شأنها المساس بالعلاقات المغربية مع الدول الإفريقية، وكذلك مع الشعب الجزائري الشقيق الذي نكن له كل التقدير والاحترام”، واضاف ” نؤكد أن المزاعم الكاذبة لا يمكنها تبرير إخفاق المشاكل الحقيقية لهذا البلد المجاور والتي تمس شرائح عريضة من الساكنة الجزائرية العريقة”.

وحث رئيس الفريق البرلماني في ذات الكلمة المملكة على المزيد من الانخراط لفائدة إفريقيا بما فيها الشعب الجزائري الشقيق، قائلاً في هذا الصدد: ” علاقتنا لا تختزل في مسألة موارد مالية وإلا لحققت الجزائر بإيراداتها النفطية نجاحات في هذا الصدد، بل الأمر يتعلق برؤية واضحة تؤمن بالدول والشعوب الشقيقة في افريقيا وفي الجزائر وتستثمر في مستقبل مشترك لهذه البلدان”، معبرا في ذات الوقت عن الأسف الشديد لفريق الأصالة والمعاصرة لكون التصريحات التي أدلى بها الوزير الجزائري والتي صدرت بشأن مؤسسات بنكية وشركة للنقل الجوي تنم عن جهل كبير بالمعايير الأساسية لاشتغال النظام البنكي ونظام الطيران المدني سواء على الصعيد الوطني أو الدولي.

وتوجه اشرورو باسم الفريق النيابي في كلمته للشعب الجزائري بالتأكيد على الروابط التاريخية والأخوية التي تجمع الشعبين ، بطرح سؤال عن من يقف في طريق اللقاء والتواصل بين الشعبين، ومن يقف في وجه فتح الحدود بين الشعبين .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*