ثروة ضخمة جمعها مصمم الأزياء (المثلي) بسبب ممارسة الجنس مع صاحب النفوذ وهذا قدر الثروة

علاقة جنسية تجمع بين أحد أصحاب النفوذ ومصمم أزياء.

وحسب موقع “الفن” العربي فإن العشيقان اللذان يلتيقان بإستمرار في شقة صاحب النفوذ، ويقضيان لياليهما الصاخبة حيث يمارسان ​الجنس​ حتى الصباح، كانا تعرفا إلى بعضهما حين ذهب صاحب النفوذ برفقة زوجته إلى مشغل مصمم الأزياء لتختار فستان لها، وعندما دخلت الزوجة الى غرفة مجاورة لتجرب الفستان إن كان مناسباً لمقاساتها، تبادل العشيقان النظرات وبعدها القبل وأرقام هواتفهما.

مصمم الأزياء أصبح اليوم من أشهر الأثرياء، بحيث جمع ثروته من عشيقه صاحب النفوذ الذي لا يبخل في دفع المال مقابل إشباع رغباته الجنسية.

وحسب الموقع ذاته فإن المبلغ قدر في مليار دولار .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*