حركة قادمون وقادرون تدعو الى خلق آليات جديدة للترافع والتواصل، مع كل المسؤولين بتاونات

قال بلاغ صادر عن المكتب التنفيذي لحركة قادمون وقادرون ” تاونات المستقبل”، انه و بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، اجتمع اليوم الخميس 8 مارس 201o بتاونات أعضاء المكتب التنفيذي لحركة قادمون وقادرون “تاونات المستقبل” لتدارس عدة نقط.
ودعت الحركة الى” توسيع قاعدة الحركة والانفتاح على مختلف النشطاء وجمعيات المجتمع المدني وربط الاتصال بالجمعيات الجادة والنشيطة والمستوفية لشروط وجودها، في أفق عقد يوم دراسي حول واقع جمعيات المجتمع المدني ومتطلبات التغيير، والتحضير لانعقاد دورة المجلس الإداري. ..”

واكدت الحركة الى ” خلق آليات جديدة للترافع والتواصل، مع كل المسؤولين على صعيد الاقليم، كما تم تشكيل لجنة عهد إليها تتبع توصيات ومخرجات ندوة 25 ماي 2017 والقيام بزيارة لكل المصالح الخارجية، ووضع برنامج الجزء الثاني من الندوة الإقليمية في موضوع النموذج التنموي والاصلاح الاداري ودور المصالح الخارجية…و تقديم برنامج خاص بتكوين المستشارات الجماعيات عبر الاقليم، وتكليف من سيقوم بتنفيذه…”
كما ناقشت الحركة القضايا الاجتماعية المتعلقة ب:
1. الانقطاعات المتكررة للكهرباء بالإقليم وخاصة بغفساي،
2. عزلة العديد من الدواوير والمناطق بسبب التساقطات الغزيرة،
3. تردي أوضاع الصحة بالإقليم، وارتفاع نسبة البطالة خاصة في وسط الشباب، واستمرار معاناة النساء القرويات،
4. افتقار العديد من مناطق الاقليم لنماذج مهيكلة للتنمية، مما زاد ساكنتها معاناة مع الهشاشة والفقر والاستبعاد الاجتماعي،
5. استحضار النقص المهول في البنيات الرئيسة الطرقية، وفي مقدمتها تعثر انطلاقة مشروع تثنية الطريق الوطنية رقم 8 والرابطة بين فاس تاونات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*