برمجة 660 مشروع على مستوى جهة الرباط سلا القنيطرة

السياسي :متابعة.

بمناسبة انعقاد الملتقى الإقليمي الثالث الذي نظمته الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بالصخيرات تمارة بالمركب الثقافي عزيز الحبابي بتمارة، عشية يوم الأحد ، قدم عبد الصمد سكال رئيس جهة الرباط سلا القنيطرة، حصيلة عمل الجهة خلال نصف الولاية لسنوات 2016-2017-2018، معززة بالأرقام والإحصائيات والصور تكشف عن حجم المجهودات المبذولة على مختلف المجالات بتعاون مع كافة الشركاء المؤسساتيين لمجلس الجهة.حيث تمت برمجة 660 مشروعا تم الانتهاء من إنجاز 216 منها و189 مشروعا في طور الإنجاز و255 في طور الدراسة وهي المشاريع التي يمولها مجلس الجهة مائة بالمائة أو يساهم في تمويلها وتبرز المجهودات المقدرة التي يبذلها لتقليص الفوارق المجالية وتَعْزيز ترابط المكونات الترابية والتهيئة الحضرية ودعم العرض الصحي وتحسين جودة التعليم.
وفي هذا الإطار، فقد بلغت التكلفة الإجمالية لهذه المَشاريع 13037 مليون درهم، بمساهمة إجمالية لمجلس الجهة تقدر ب 2418 مليون درهم، تم منها خلال نصف الولاية استثمار2028 مليون درهم لإنجاز هذه المشاريع لفائدة 114 جماعة وهو العدد الإجمالي للجماعات الموجودة بتراب الجه، ومنها الجماعات الموجودة بعمالة الصخيرات تمارة التي استفادت من هذه المشاريع والبرامج، في مختلف القطاعات ومنها البرامج النوعية في قطاع التعليم من أبرزها تأهيل المؤسسات التعليمية وتجهيزها بالمرافق الصحية وتنظيم ملتقيات التوجيه المدرسي والجامعي والمهني، وبناء المدارس الجماعاتية ودعم مؤسسات الرعاية الاجتماعية وتعزيز البنية الطرقية، ومنها طريق الصخيرات انتهاء الدراسة، والطريق الإقليمية الرابطة بين تامسنا والصباح على طول 12 كيلموترا، التي اعتبرها عبد الصمد سكال طريقا مهيكلة، كما أورد مجموعة من المشاريع التي تستفيد منها تمارة والصخيرات والهرهورة وباقي الجماعات من قبيل مشروع تجديد أسطول النقل الحضري الذي يساهم فيه مجلس الجهة ب100 مليون درهم، بالإضافة إلى مساهمة مالية مهمة يتضمنها برنامج التنمية الجهوية في مشروع مهم سيرى النور في السنوات المقبلة ويهم تمديد خط الترامواي من حي الرياض إلى مدينة تمارة،
كما تطرق عبد الصمد سكال إلى الأدوار التي يقوم بها مجلس الجهة على مستوى تعزيز حضور الجهة، على المستوى الدولي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*