نزهة الشقروني…لا يمكنها ان تكون في اللائحة الوطنية للنساء..وأسماء المرشحات بيد لشكر

قالت مصادر ” سياسي” ان الاخبار التي راجت عن كون الاتحادية سفيرة المغرب في كنداـ نزهة الشقروني، انها مرشحة لحزب اللائحة الوطنية للنساء، لنساء الوردة، أمر غير صحيح، وغير قانوني.

واكدت مصادرنا، ان اسماء المرشحات للائحة الوطنية للنساء تعرف تكتم، وان الامر محاط بالسرية في انتظار انعقاد اللجنة الادارية التي هي مخولة قانونيا في قبول والتصويت على المرشحات، وبعدها المكتب السياسي.

واضافت مصادر” سياسي” ان تداول اسم الشقروني، كوكيلة للائحة النساء الاتحاديات غير مقبول حتى من الناحية القانونية، كما ان اسماء المرشحات توجد عند الكاتب الاول ادريس لشكر.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*