الحركة الشعبية تحسم في اللائحة الوطنية للنساء

اتجه حزب الحركة الشعبية الى التنزيل الفعلي للجهوي من خلال توظيفها في تحديد مرشحات حزب السنبلة لللائحة الوطنية للنساء لانتخابات التشريعية المقبلة.

وقالت مصادر قيادية في الحركة الشعبية ل” سياسي” ان التنزيل الجهوي مرتبط بعدة مجالات، ومنها ابراز دور الفاعل السياسي من خلال نتائج الانتخابات الجماعية والجهوية، التي تعد مقياس لقياس تواجد الحزب من خلال النتائج.

وقررت لجنة الترشيحات في الحزب تقول مصادر “ سياسي” اعتماء قاعدة البيانات والنتائج المحصل عليها في الانتخابات الجماعية والجهوية والتي بوأت الحزب مراتب متقدمة، وهو ما يعني ان جهة بني ملال خنيفرة سوف تكون الاولى في لائحة النساء، متبوعة بجهة فاس مكناس التي يرأسها جهتها الامين العام للحزب امحند العنصر ومعه محمد اوزين، في حين ستكون الجهة الشرقية في المرتبة الثالثة وتليها جهة درعة تافيلالت تم تليها جهة مراكش اسفي والحسمة طنجة …..

واكدت مصادرنا، ان طريقة اختيار المرشحات حسب نتائج الجهوية يأتي من اجل دعم الحزب للجهات والمنتخبين والمستشارين الجماعيين، ومن اجل تحقيق نتائج متقدمة في الانتخابات التشريعية المقبلة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*