ظهور حركة تصحيحية في حزب التقدم والاشتراكية تطالب برأس نبيل بنعبدالله


أخر تحديث : الأربعاء 10 يونيو 2015 - 8:21 مساءً
ظهور حركة تصحيحية في حزب التقدم والاشتراكية تطالب برأس نبيل بنعبدالله

علمت” سياسي”، إن حزب التقدم والاشتراكية يعرف أزمة تنظيمية وغياب التواصل بين القيادة والقواعد، خصوصا بعد مشاركة الحزب في الحكومة، وتحول الحزب حسب مصادرنا الى تابع لحزب بن كيران ولم تعد له مواقف، كما كان في عهد الراحل علي يعتة.
واختار مناضلو الحزب تأسيس حركة تصحيحية، أطلقوا عليها في الفيسبوك، اسم” التيار الوطني التصحيحي”، والذي يطالب بإقالة نبيل بن عبد الله، ومحاسبته سياسيا وماديا.
وتضم الحركة أعضاء اللجنة المركزية من مدن خريبكة، مكناس، فاس، اكادير، طنجة، تمارة والرباط، وسلا….
تجدر الاشارة ان حزب التقدم والاشتراكية يعرف صراعا صامتا، خصوصا بعد ان وعد نبيل بنيعبدالله بعض قيادييه بمناصب عليا، وهو ما لم يتم، حسب مصادرنا، في حين اختار احد المرشحين السابقين لأمانة العامة للحزب عزيز الدروش، النضال والرد على نبيل بنعبد الله في تصريحات وصفت بالنارية، والذي وصف بنعيد الله ب” الحكار والديكتاتوري” كما هو منشور في احد الفديوهات.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.