القضاء الفرنسي يفتح تحقيقا في ملف استضافة مدينة يوجين الأمريكية لبطولة العالم لألعاب القوى


أخر تحديث : الخميس 10 ديسمبر 2015 - 12:56 صباحًا
القضاء الفرنسي يفتح تحقيقا في ملف استضافة مدينة يوجين الأمريكية لبطولة العالم لألعاب القوى

فتحت النيابة العامة في فرنسا تحقيقا في ملف حصول مدينة يوجين الأمريكية على حق استضافة بطولة العالم لألعاب القوى عام 2021، وذلك بحسب ما كشف مصدر قضائي اليوم الأربعاء، مؤكدا صحة المعلومات التي ذكرتها سابقا شبكة “بي. بي. سي” البريطانية.

وكان اختيار مدينة يوجين في أبريل الماضي مفاجئا من دون دراسة معمقة للملفات المرشحة، وحصلت المدينة الأمريكية على حق الاستضافة من دون أي مسار طبيعي لتقديم الملفات إذ فازت بالتزكية.

وأكد المصدر القضائي أن هذا التحقيق لا علاقة له بتهم الفساد التي أدت إلى اعتقال الرئيس السابق للاتحاد الدولي لألعاب القوى السنغالي لامين دياك.

وتبحث النيابة العامة الفرنسية في عدة شبهات طرحتها وسائل الإعلام البريطانية، وهي تدقق إذا كانت المخالفات حصلت ولو بجزء منها على الأراضي الفرنسية.

يذكر أن الرئيس الحالي للاتحاد الدولي لألعاب القوى البريطاني سيباستيان كو تخلى مؤخرا عن دوره كسفير لشركة “نايكي” للتجهيزات الرياضية بسبب اتهامه بتضارب المصالح.

ويتردد أن كو كان يتقاضى راتبا سنويا من هذا الشركة بقيمة مائة ألف جنيه استرليني.

وطرحت العلاقة بين كو و”نايكي” عدة تساؤلات منذ انتخاب البطل الأولمبي السابق في 1500م رئيسا للاتحاد الدولي في غشت الماضي خلفا لدياك (82 عاما) الملاحق قضائيا بتهم فساد ورشى كبرى، بينها قبض أموال للتغاضي عن تناول رياضيين روس لمواد منشطة في بطولات عالمية.

وواجه كو مزاعم تضارب مصالح بعد كشف هيئة الإذاعة البريطانية “بي. بي. سي” عن رسالة إلكترونية وجهها عندما كان نائبا للرئيس إلى الرئيس السابق دياك يحثه فيها على مساعدة مدينة يوجين لنيل استضافة مونديال 2021.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.