بامكانيات منعدمة…فريق اتحاد طاطا لكرة القدم المصغرة يعود بتعادل ثمين من مدينة الدشيرة


أخر تحديث : الثلاثاء 15 ديسمبر 2015 - 12:51 مساءً
بامكانيات منعدمة…فريق اتحاد طاطا لكرة القدم المصغرة يعود بتعادل ثمين من مدينة الدشيرة

بامكانياته المنعدمة استطاع فريق اتحاد طاطا لكرة القدم المصغرة أن يعود بتعادل ثمين من مدينة الدشيرة بعدما أجبر فريق أدرار الدشيرة وفي عقر داره على الايجابي هدفين لمثلهما وذلك في اطار الدورة الاولى من بطولة القسم الوطني الثالث لعصبة سوس . نتيجة التعادل كان من الممكن أن تكون انتصارا لولا تسرع اللاعبين وحالة التعب التي ظهرت على البعض منهم نتيجة ارهاق التنقل من طاطا نحو اكادير صبيحة يوم الاحد 13 دجنبر 2015 في حدود الساعة التاسعة صباحا على متن سيارتي عضوي المكتب المسير للنادي ، واللعب في نفس اليوم على الساعة الثانية بعد الزوال بمجرد وصولهم الى ملعب القاعة المغطاة بالدشيرة . وسبق لفريق اتحاد طاطا الانتصار بمدينة أسا بتاريخ 22 نونبر الماضي على فريق تحدي أسا بخمسة أهداف لأربعة في اطار فعاليات كأس سوس .

ان معاناة هذا الفريق منذ الموسم الماضي ومثله كثير يتطلب تنمية رياضية دائمة في مختلف التخصصات تقطع مع الماضي البئيس الذي تتسول فيه الفرق الرياضية والجمعيات الثقافية المنح الهزيلة أصلا وتستجدي الحافلات المهترئة للتنقل، تنمية حقيقية برؤية استراتيجية وبأهداف واضحة تتضافر لتفعيلها على أرض الواقع جهود جميع المتدخلين من سلطة اقليمية ووزارة وصية ومجالس منتخبة ومصالح خارجية ومقاولات وفعاليات المجتمع المدني بعيدا عن الموسمية والوعود الانتخابوية الزائفة والخطابات الديماغوجية الشعبوية ، فالشباب في هذا الاقليم النائي المهمش هو صلب العنصر البشري واجب على الدولة وبالدرجة الاولى الاهتمام بكافة حقوقه المكفولة في دستور 2011 وواجب على جميع الجهات تحمل المسؤولية في رفع الإقصاء الاجتماعي عنه حتى يساهم كل من موقعه في التنمية البشرية الحقيقية التي يحلم بها كل انسان في هذا الاقليم المنسي والذي تحالفت على نهبه وتهميشه ولسنوات عقليات متحجرة من كائنات الفساد والاستبداد خدمة لمصالح أبنائها وأقاربها.
فريد الخمسي طاطا

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.