“لوصيكا” يتواضع أمام الملعب التونسي في افتتاح الدوري الدولي بملعب الشاذلي زويتن


أخر تحديث : الخميس 21 يناير 2016 - 3:34 مساءً
“لوصيكا” يتواضع أمام الملعب التونسي في افتتاح الدوري الدولي بملعب الشاذلي زويتن

عبد العزيز خمال

تواضع فريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم، في افتتاح الدوري الدولي المنظم من طرف الاتحاد الليبي، على أرضية ملعب الشاذلي زويتن، واكتفى أول أمس (الثلاثاء)، بالتعادل، بهدف لمثله، أمام الملعب التونسي، الذي عوض في آخر لحظة، النادي الإفريقي، حيث اعتذر عن المشاركة، بقرار من مدربه الهولندي رود كرول، علما أن النزال جمع بين مجموعتين متواضعتين في البطولتين المغربية، والتونسية، لكنه أفرز العديد من النواقص التي ميزت ممثل الفوسفاط، خاصة على مستوى خط الدفاع، بدليل الأخطاء المتعددة، وعدم التركيز، والفشل ضبط الإيقاع، في غياب جواد اليميق، الذي يشارك مع المنتخب المحلي، في نهائيات “الشان”، برواندا، إلى جانب الحارس محمد أمين البورقادي.
وبادر عثمان العساس، الذي دخل بديلا في الجولة الثانية، لهز شباك عزيز السلامي، حامي عرين الملعب التونسي، (د55)، ليعود إلى التهديف رفقة “لوصيكا”، منذ آخر أهدافه التي ترجع ليوم (السبت) خامس يناير 2002، بملعب الفوسفاط، أمام الوداد البيضاوي، (د66)، من ضربة جزاء، حيث رد على توقيع بوجمعة قصاب، (د30)، وبعد هدف السبق، ظهرت علامات التراخي، وافتقاد التركيز، لتتلقى مرمى حمزة معتمد، هدف التعادل، عن طريق حمدي رويد، (د87)، الذي استغل ارتباكا واضحا في الدفاع، والوسط، وهو ما أقلق الطاقم التقني، الذب كان يبحث عن فوز لإذكاء الحماس، والتحرر من ضغط النتائج السلبية المحققة في ذهاب البطولة الوطنية الاحترافية، في انتظار المزيد من العمل، تمهيدا لاستقبال نهضة بركان، وغامتيل الغامبي.
واعتمد أحمد العجلاني، على حمزة معتمد، ويوسف عكادي، ونجيب كومية، ووليد الباهي، ويوسف جمعاوي، وأسامة المزكوري، ولاسانا فاني، ومامادو سيديبي، ونجيب المعتني، وعدنان الوردي، وفوزي عبد الغني، في حين أقحم خلال الجولة الثانية، عثمان العساس، وإبراهيم سوري دياموندي، وإبراهيم البزغودي، وعثمان البناي، ورشيد تيبركانين، وأمين تيغازوي، أما ماهر الكنزاري، الذي قاد أول نزال رفقة الملعب التونسي، خلفا للأسعد الدريدي، فقد أشرك عناصر بديلة، مدعمة بأخرى رسمية، فضلا عن ثلاثة أسماء تم التعاقد معها مؤخرا، ويتعلق الأمر بعلاء الدين دحنوس، وعلاء الدين البوسليمي، وأشرف الزيتوني، بغية الخروج من المرتبة ما قبل الأخيرة في البطولة المحلية.
يشار إلى أن “لوصيكا”، سيواجه الاتحاد الليبي، في ثاني وآخر مواعيد الدوري الدولي بتونس، ودائما بملعب الشاذلي زويتن، يوم (السبت) المقبل، بداية من الساعة الواحدة بعد الزوال، بحثا عن الفوز، واحتلال مقدمة الترتيب العام، للظفر باللقب المعنوي، قبل إتمام التربص المغلق لأسبوع إضافي، علما أن الفريق الليبي سينازل يومه (الخميس)، الملعب التونسي، في حين اعتذر عن المشاركة النادي الإفريقي التونسي، وبريكوم تشيلسي الغاني.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.