فعاليات سياسية تطالب بعدم إقحام وكالة انابيك سلا في التنافس الانتخابي


أخر تحديث : السبت 25 يونيو 2016 - 1:11 صباحًا
فعاليات سياسية تطالب بعدم إقحام وكالة انابيك سلا في التنافس الانتخابي

طالبت هيئات سياسية بسلا بعدم تدخل وكالة التشغيل والكفاءات لانابيك في التنافس الانتخابي قبيل الانتخابات التشريعية لـ 07 أكتوبر2016.

و اتهم المرشحون للانتخابات التشريعية المقبلة، مدير وكالة التشغيل والكفاءات بسلا، بخدمة أجندة سياسية ، واستغلال الوكالة لأهداف انتخابية، مطالبين عامل الإقليم بتنبيه مدير الوكالة المحلية الى التزام الحياد وتحييد الوكالة عن التنافس السياسي و الاستغلال الحزبي الضيق، إسوة بباقي المرافق العمومية.

منتقدو انخراط مدير وكالة سلا في الدعاية الانتخابية، اتهموه باستغلال الوكالة للارتقاء المهني من خلال تكرار سوابقه عندما كان أحد أهم أذرع حزب الاستقلال، على عهد المديرة السابقة للموارد الشبرية خديجة الزومي التي كافأت المدير الحالي لوكالة سلا بتعيينه على رأس وكالة تمارة، قبل أن ينم تنقيله الى سلا في إطار الحركة الانتقالية للوكال.

مدير وكالة سلا بات يعمل بمنطق ” الله ينصر من اصبح ” و ذلك عندما تنكر لأولياء نعمته. من خلال محاولة استمالة الناخبين و المواطنين بالتشغيل الذي يعتبر مطلبا محلحا لغالبية الشباب.

مصادر” السياسي” كشفت أن مدير وكالة سلا حضر في ظرفية انتخابية دقيقة دون أن يلتزم بواجب التحفظ إزاء أي تحرك سياسي يحتمل تأويلات قد تضر بحياده و صورة الوكالة المحلي بسلا.

وينتظر أن يطرح أحد النواب البرلمانيين موضوع استغلال الأنابيك في الدعاية الحزبية، على عامل سلا من أجل الحسم في هذا الموضوع،

كما يعتزم المتضررون من عدم حياد مدير وكالة سلا مراسلة وزير التشغيل من أجل تنبيه مدير وكالة الانابيك بسلا.

كلمات دليلية

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.