الفضيحة الكبرى: قيادي بحركة التوحيد والإصلاح يشغل وظيفة استاذ متهم بهتك عرض طفلة قاصر بتارودانت


أخر تحديث : الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 4:07 مساءً
الفضيحة الكبرى: قيادي بحركة التوحيد والإصلاح يشغل وظيفة استاذ متهم بهتك عرض طفلة قاصر بتارودانت

قالت مصادر” سياسي”، أن عضوا بحركة التوحيد والإصلاح، يبلغ من العمر حوالي 50 سنة، سيحال صبيحة يوم الثلاثاء على الوكيل العام باستئنافية أكادير بتهمة هتك عرض طفلة لم تتجاوز 7 سنوات.
وأضافت المصادر ذاتها أن المتهم متزوج وأب لثلاثة أبناء، ويشتغل كاستاذ بمؤسسة تعليمية بمدينة تارودانت، استغل هذه الصفة لممارسة الجنس على الطفلة البريئة.
وأشارت المصادر نفسها إلى أن هذه الجريمة انكشفت لحظة رفض الطفلة التوجه إلى أقسام الدراسة ما دفع والدتها إلى الاستفسار عن السبب وبعد جهد جهيد اكتشفت الحقيقة الصادمة فتوجهت بها إلى طبيب مختص أكد وجود اعتداء جنسي وبناء عليه قصدت رجال الأمن لوضع شكاية ضد المتهم الذي تم الاستماع إليه بالأمس وظل ينكر التهمة الموجهة إليه رغم وجود دلائل على الجريمة البشعة.
وبهذا الخصوص قال صلاح الدين لكناوي، رئيس جمعية “نحمي ولدي لحقوق الطفل”، “كل مكونات الجمعية تستنكر هذا الفعل الذي يتزامن هذه المرة مع الدخول المدرسي، كما أننا لاحظنا كجمعية وطنية في السنين الأخيرة أن الاغتصاب تحول لداخل المؤسسات التعليمية”.
وأضاف لكناوي في تصريح لسياسي”، “على وزارة التربية الوطنية أن تتدخل لمؤازرة الطفلة وعائلتها وأن  لا تلتزم الحياد كعادتها في مثل هذه الأمور خصوصا أن الاعتداء وقع داخل مؤسسة تعليمية”.
واستطرد رئيس الجمعية قائلا: “أوكلنا في إطار الجمعية محاميا لمؤازرة الطفلة إلى جانب طبيبة نفسية ستزورها الضحية ظهر غد علما انها لا تنام الليل وتبكي باستمرار بسبب فظاعة الحادث”.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.