البرنامج الانتخابي لحزب الاستقلال يضع القطاعات الاجتماعية ضمن الأولويات


أخر تحديث : السبت 1 أكتوبر 2016 - 12:23 مساءً
البرنامج الانتخابي لحزب الاستقلال يضع القطاعات الاجتماعية ضمن الأولويات

يضع البرنامج الانتخابي، الذي أعده الحزب بمناسبة الانتخابات التشريعية لسابع أكتوبر، القطاعات الاجتماعية من ضمن أولوياته، منطلقا من كون “التعاقد من اجل كرامة المواطن” التي وضعها الحزب كشعار لبرنامجه، لن يتحقق إلا بتوفير الخدمات الجيدة في قطاعات الصحة والتعليم والسكن وغيره. ومن هذا المنطلق، يسعى حزب الاستقلال، من خلال هذا البرنامج، إلى “تحقيق عدالة اجتماعية و اقتصادية ثابتة”، حيث يستند في تصوره المجتمعي الى “تقوية الطبقة الوسطى و الارتقاء بوضعية الطبقات الفقيرة وتحقيق الكرامة والعيش الكريم في ظل توزيع عادل للثروات، ورفع الحيف والظلم عن الفئات الاجتماعية الهشة، وتحقيق الإنصاف المجالي، والنهوض بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وجعل الارتقاء بالإنسان هدفا لكل السياسات العمومية”.

وحدد البرنامج الانتخابي، من بين أهدافه، تقوية البنيات التحتية وتعزيز الخدمات الصحية عبر بلورة مجموعة من الغايات التي تهم تحسين الولوج للخدمات الصحية لكافة الشرائح المجتمعية، وتحسين التا طير الصحي، وتقوية وتا هيل البنيات التحتية الصحية.

كما تضمن البرنامج مجموعة من الالتزامات ترمي بالأساس إلى “تقليص العجز في عدد الا طباء ب 50 في المائة في أفق 2021، مقابل سبعة آلاف في سنة 2015، ثم تقليص العجز في عدد الممرضين ب50 في المائة في أفق 2021 مقابل 9 تسعة آلاف في سنة 2015” . ويهدف الحزب أيضا إلى توسيع الحماية الاجتماعية عبر العمل على تحسين وتنويع شبكات الآمان عبر التزامات على المدى القريب أهمها، رفع نسبة التغطية الاجتماعية إلى 90 في المائة في أفق سنة 2021 ، مقابل حوالي 30 في المائة سنة 2015 .

وعلى مستوى محاربة الفقر والهشاشة، يركز البرنامج الانتخابي على تحسين دعم القدرة الشراي ية و تقليص معدل الهشاشة بناء على مجموعة من الالتزامات التي تتجلي أساسا في خفض معدل الفقرب 5 في المائة في أفق سنة 2021 مقابل حوالي 9 في المائة في سنة 2014 ، وخفض معدل الهشاشة إلى 10 في المائة في أفق 2021 مقابل ا زيد من 17 في المائة في 2015 .

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة سياسي: اخبار المغرب والعالم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.