تسوية اكثر من 8000 مهاجر مقيم بالمغرب

ـسياسي ـ متابعة

كشفت وزارة الداخلية عن الحصيلة الأولية لعملية تسوية وضعية المهاجرين الأجانب المقيمين بالمغرب، حيث بلغ العدد ما يناهز 8000 طلب.

ومن بين المستجدات التي تهم عملية تسوية أوضاع المهاجرين الأجانب، تمديد فترة صلاحية بطاقة الإقامة من سنة إلى ثلاث سنوات، بتعليمات ملكية، وتمكين المهاجرين المقبولة ملفاتهم من بطاقة المساعدة الصحية.

ومكنت المرحلة الأولى من هذه العملية، التي أطلقت سنة 2014، من تسوية وضعية 25 ألف مهاجر، وهي المبادرة التي شكلت أول عملية كبرى لتسوية وضعية الأجانب تتم في إفريقيا. هذه العملية دفعت آلاف المهاجرين، لاسيما من إفريقيا جنوب الصحراء، إلى التعبير عن رغبتهم في تسوية وضعيتهم بالمغرب بدل محاولة الهجرة بطريقة غير شرعية إلى أوروبا

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*