نائب الرئيس الامريكي يغادر مباراة لكرة القدم بعد احتجاج للاعبين

غادر نائب الرئيس الاميركي مايك بنس مباراة لكرة القدم الاحد بعد ان ركع بعض اللاعبين خلال عزف النشد الوطني للاحتجاج على التمييز العنصري.
وكتب بنس في تغريدة “غادرت المباراة لان الرئيس (دونالد ترامب) وانا لن نكرم بحضورنا حدثا لا يقدم الاحترام لجنودنا وعلمنا ونشيدنا الوطني”.
وكان من المفترض ان يحضر بنس مباراة لكرة القدم الاميركية بين فريقه المحلي انديانابوليس كولتس وسان فرنسيسكو فورتي ناينرز.

وبينما وقف لاعبو كولتس خلال عزف النشيد الوطني ركع نحو عشرين لاعبا من فورتي ناينرز على ركبة واحدة في علامة احتجاج تبناها لاعبون منذ اسابيع للتعبير عن تنديدهم بالعنف العنصري في الولايات المتحدة.

وتابع بنس على تويتر “حتى لو ان الجميع لديه الحق في التعبير عن رأيه لكنني لا اعتقد اننا نبالغ عندما نطلب من لاعبي كرة القدم الاميركية ابداء الاحترام للعمل والنشيد الوطني”.
وعلق ترامب مؤكدا انه طلب من نائبه مغادرة الملعب. وكتب في تغريدة ” طلبت من نائب الرئيس مغادرة الملعب اذا ركع بعض اللاعبين بقلة احترام لبلدنا. انا فخور به وبزوجته كارين”.
في المقابل، اعتبر اريك ريد احد لاعبي فورتي ناينرز من سان فرنسيسكو ان نائب الرئيس اراد اثارة ضجة اعلامية.
وقال ريد “على حد علمي المرة الاخيرة التي حضر فيها مباراة لفريق كولتس كانت قبل ثلاث سنوات وكان يعلم ان في فريقنا عدد كبير من المحتجين واننا سنقوم بذلك على الارجح الاحد”، متهما بنس بانه “استغل الموقف للفت الانظار”.

يقوم عشرات لاعبي كرة القدم الاميركية وغالبيتهم من السود منذ اسابيع بالركوع خلال عزف النشيد الوطني قبل المباريات للاحتجاج على التمييز العنصري وعلى التصريحات والشتائم التي وجهها ترامب للاعبين المحتجين.
اف ب

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*