الأمن يتفاعل بسرعة و يعتقل تلميذ معنف أستاذه بورزازات

علم لدى الأمن الإقليمي بورزازات أنه جرى اليوم الأحد، توقيف تلميذ قاصر يبلغ من العمر 17 سنة، وذلك على خلفية ظهوره في مقطع فيديو يوثق لتعريضه لإطار تربوي للعنف الجسدي بالثانوية التأهيلية سيدي داود بنفس المدينة.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الأمن كانت قد تفاعلت بشكل جدي وسريع مع مقطع الفيديو الذي تم تداوله أمس السبت على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي يظهر تعرض أستاذ للعنف الجسدي من قبل أحد التلاميذ، حيث أظهرت الأبحاث الأولية عدم تسجيل أية شكاية في الموضوع، سواء من قبل الضحية أو الإدارة التربوية.
وأضاف البلاغ أن الأبحاث التي باشرتها مصالح الأمن بناء على المعطيات الواردة في شريط الفيديو مكنت في ظرف وجيز من تحديد هوية المشتبه به، الذي تم توقيفه صباح اليوم وإخضاعه لبحث قضائي بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.


ومع

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*