الشبيبة الاتحادية تتنكر لروح الشهيد عمر بنجلون وتتوغل في مقاعد”الريع” بالوزارات

قالت مصادر اتحادية ل” سياسي” ان الشبية الاتحادية لم يعد لها وجود ولم تعقد مؤتمرها الوطني ولم تجدد هياكلها الجهوية والوطنية مما جعلها تعيش موتا سريريا,
واستغربت مصادرنا في عدم تخليد الشبيبة الاتحادية لذكرى الشهيد عمر بنجلون مؤسسها وقائدها وشهيدها.
وعللت مصادر” سياسي” ان الشبيبة الاتحادية دهبت صراع اعضائها وتوغلت في مقاعد بدواوين وزراء الاتحاد الاشتراكي ونسيت ذكراها التاريخية.
وكانت الشبيبة الاتحادية تعيش في كل فروعها تخصيص ايام ثقافية وغيرها في تخليد ذكرى الشهيد عمر الذي تضعه جريدة الاتحاد الاشتراكي على اعلى صفحتها الاولى.
ويبدو ان ما تبقى من الشبيبة الاتحادية يعيش ريع المناصب والمقاعد وريع الوزارات وتم اسكات الجميع ومعه اعلان وفاة الشبيبة التي كان دورها تأطير الشباب.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*