غريب : حزب “الركوب على الأمواج” يدافع على متهم بالإتجار في البشر وإستغلال النفوذ لأغراض جنسية

في موقف غريب , بعد الشعارات المنتقدة لحكومة بنكيران و حزب العدالة والتنمية بل ذهب البعض لوصفهم ب”الضلاميين” علما أن بوعشرين يُعتبر صحفيا مدافعا شرسا على بنكيران رفاقه حزب النهج الديمقراطي يعلن تضامنه “الغير مباشر” مع بوعشرين المتابع في الإتجار في البشر و إستغلال النفوذ لأغراض جنسية .
الحزب الماركسي الذي يدافع عن المرأة هاهو اليوم يسقط في التضامن مع متهم بالإغتصاب والإتجار في البشر وهو ما يطرح أكثر من علامة إستفهام حول موقفهم الغيرمفهوم والذي دائما يتجه للضرب في المؤسسات ولو كانت على حق .
اليوم نشاهد الموقع الرسمي لحزب لبراهمة ينشر صورة لبوعشرين مرفوقة ب”الصحافة ليست جريمة” علما أن المعني بالأمر لا يُتابع في قضايا تتعلق بالصحافة والنشر .
إستغرب المهتمون لهذا التصرف “اللامفهوم” من الحزب اليساري الذي يجد اليوم نفسه مدافعا عن متهم بالإتجار بالبشر والإغتصاب الأمور الذي كان النهج الديمقراطي دائما ضدها في شعاراته الأمر الذي يعكس أنها أحزاب “الركوب على الأمواج لا أكثر ولا أقل” .

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*