أيام مصطفى الرميد على رأس وزارة حقوق الإنسان باتت معدودة !

سياسي : الرباط

كشفت مصادر إعلامية متطابقة أن أيام مصطفى الرميد على رأس وزارة حقوق الإنسان باتت معدودة , وتعديل حكومي مرتقب سيجع وزير العدل السابق و القيادي الإسلامي وزير بدون حقيبة ويجعل منه فقط مرافقا لرئيس الحكومة كما كان المتوفي عبد الله باها في وقت سابق .
في السياق ذاته , قالت مصادر “سياسي.كوم” أن تدخل وزير حقوق الإنسان في ملف زميله عبد العالي حامي الدين , وتطاوله أكثر من مرة على القضاء كان سببا في هذه الوضعية المرتقبة التي سيكون فيها مصطفى الرميد .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*