الأعرج يريد خلافة العنصر على رأس الحركة الشعبية وينقلب على مبديع و أوزين ومبديع ويقول انه”مدعوم من جهات”

قالت مصادر” سياسي” ان الوزير الحركي محمد الاعرج اصبح يفكر جديا في الترشح لخلافة امحند العنصر على رأس الحركة الشعبية….وهو الذي استوزر باسماها بعدما مارس الترحال السياسي من جبهة القوى الديمقراطية والبام والحركة.
واكدت مصادر” سياسي” ان الاعرج لما اصبح وزيرا تعددت مطامعه وأسر لمقربيه في رغبته في قيادة الحركة الشعبية، لكن يخاف ان يقع له ما وقع للحسن حداد الذي ترشح لخلافة العنصر تم تراجع بعد ان اشتد عليه النقد من المتحكمين في حزب السنبلة.
واكدت مصادرنا، ان الاعرج يقول لمقربيه ان يفكر جديا في التنافس على الأمانة العامة للحركة الشعبية وبأنه مدعوم بقوة من قبل أطراف معينة في الدولة وبأنه إبن الريف ويحضى باحترام لدى العديد من الأوساط وبأنه أستاذ جامعي ومهدب وخدوم ويحبه الحركيون والحركيات ويحترمه الفرقاء السياسيين من أغلبية ومعارضة…وهو الامر الذي جعل قيادات حركية تتحرك لوقف الاعرج خصوصا وان طموحات محمد مبديع واوزين تبقى حاضرة لقيادة حزب الحركة الشعبية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*