رحيل فيصل العرايشي….عن دار البريهي و”ظلم ومعاناة”أطر الإذاعة والتلفزة تلاحقه

سياسي/ الرباط

تعيش الشركة الوطنية لإذاعة والتلفزة على ايقاعات تداول خبر قرب رحيل الرئيس المدير العام للشركة فيصل العرايشي…وهو رحيل غير مأسوف عليه بالنظر الى الفشل في تسيير اكبر مرفق إعلامي عمومي في غياب معايير الحكامة واخراج التلفزة المغربية من واقعها المتردي بشهادة اغلب المهتمين بالإعلام الوطني وسخط المشاهدين الذين حولوا أجهزة تحكمهم الى قنوات اجنبية….وهذا بشهادة حتى من أبناء دار البريهي..مع فشله في منافسة ومواجهة الأطماع الإعلامية الاجنبية التي تستهدف وتستفز المغرب..
وقالت مصادر “سياسي.كوم ” من داخل الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة المغربية أن آخر المستجدات هي الإعلان عن طلبات ترشح لمنصب رئيس قطاع الإنتاج بالاذاعة ورئيس قطاع الأخبار الامازيغية. .
وتضيف مصادر مطلعة، ان المدير العام يستمر في تهميش الأطر من الولوج الى هذه المناصب التي يشترط فيها شروطا تعجيزية سنتين في المسؤولية وهو ما يدكي أن هذين المنصبين معدان سلفا لأشخاص بأعينهم مع تغييب مشاركة ممثل العاملين في التحضير لهذه العمليات.
واكدت مصادر”سياسي ” ان المدير العام “البتشيشي الورع” دأب في ممارسة “الحيف والظلم ” إزاء فئات عريضة من الأطر ساهمت في الانتقال وفي كل اللحظات الدقيقة التي عرفها المغرب. .والدليل أن المسؤولة “س ل” التي تم تعيينها في قطاع الإنتاج في الإذاعة سابقا؛ حيث اعتبرت مرحلة تسييرها من أفشل وأسوأ المراحل في تاريخ القطاع دون الدخول في التفاصيل….
وقالت مصادر مطلعة ل”سياسي.كوم ” ان رحيل العرايشي غير مأسوف عليه سيلاحقه معاناة وألام بعض الأطر الذين عانوا من سياسته “الظالمة” حسب متحدث ل”سياسي.كوم ”
يتبع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*