نحو 1,5 مليون حاج يستعدون للصعود الى جبل عرفة

يستعد نحو 1,5 مليون مسلم جاؤوا من جميع انحاء العالم للصعود الى جبل عرفة فجر الاحد استعدادا لأداء ركن الحج الاعظم، بعد ان يمضوا ليلتهم في منى حيث تمتد الخيام البيضاء المقاومة للحريق.

ويقف الحجاج الاحد على جبل عرفة حيث القى النبي محمد خطبة الوداع، ويمضون يومهم في الصلاة وقراءة القران.

وانخفضت اعداد الحجاج هذا العام بسبب تغيب عشرات الاف الايرانيين عن الحج هذا العام بسبب التوترات بين ايران والسعودية.

وشهد الحج العام الماضي حادث تدافع ادى الى مقتل نحو 2300 شخص من بينهم العديد من الايرانيين، ما زاد من التوترات بين البلدين.

وكخيار بديل من اداء مناسك الحج على الاراضي السعودية، وصلت جموع كبيرة من الزوار الايرانيين الشيعة الى مدينة كربلاء في العراق، اذ غير مئات الالاف منهم وجهتهم صوب مرقد الامام الحسين.

وتشكل ادارة التدفق المتواصل للحجاج وتنظيم استقبالهم ونقلهم وضمان امنهم عملية لوجستية هائلة تقوم بها السعودية وستراقبها عن كثب هذه السنة.

وكانت المملكة واجهت انتقادات حادة بعد اخطر حادث تدافع في موسم الحج وقع في 24 ايلول/سبتمبر 2015 خلال رمي الجمرات الذي يفترض ان يجرى هذه السنة الاثنين.

وتفيد حصيلة وضعت استنادا الى ارقام نشرتها حكومات اجنبية ان 2297 حاجا على الاقل لقوا مصرعهم في حادث التدافع هذا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*