القضاء الفرنسي يحاكم المرزوقي

أكد نجل رجل أعمال تونسي شهير أن القضاء الفرنسي سيوجه تهم الاحتجاز والتعذيب حتى الموت في حق والده ضدّ كلّ من الرئيس التونسي السابق “المنصف المرزوقي” وقياديين بحركة النهضة.

ونقلت وكالة “تونس إفريقيا للأنباء” أمس، عن سامي الدبّوسي نجل رجل الأعمال التونسي الجيلاني الدبوسي الذي توفى في السجن عام 2014، قوله إن “القضاء الفرنسي سيوجه تهم الاحتجاز والتعذيب حتى الموت في حق والده ضد كل من الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي، والقياديين بحركة النهضة نور الدين البحيري وزير العدل الأسبق، وعبد اللطيف المكي وزير الصحة الأسبق”.

وأشار الدبّوسي، إلى أن القضية التي رفعها لدى القضاء الفرنسي تهدف إلى تنفيذ مذكرات جلب دولية في حق المرزوقي والبحيري والمكي، بتهمة احتجاز وتعذيب، إذ تم إيقاف والده (الجيلاني) بعد “الثورة” وتحديدا في الـ 27 من أكتوبر2011 بتهمة الفساد المالي واستغلال النفوذ، وتوفى بالسجن بسبب تدهور حالته الصحية.

وأوضح نجل رجل الأعمال التونسي أنّ والده مكث أكثر من سنتين بالسجن دون محاكمة حتى بعد أن برّأه قاضي التحقيق من التهم الموجهة إليه.

وكالات

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*