رغيف اللحم يتسبب إصابة 195 شخصا بداء الليستيريا في الأندلس

أكدت وسائل الإعلام الإسبانية، اليوم الإثنين، إصابة ما مجموعه 195 شخصا بداء الليستيريا في إسبانيا، بسبب استهلاك “أرغفة اللحوم” الملوثة ، في حين أن 64 حالة أخرى مشتبه فيها ما زالت تنتظر نتائج التحليلات.

وقالت وسائل الاعلام نقلا عن بيانات وزارة الصحة الإسبانية أن 193 حالة مسجلة في الأندلس، وواحدة في أراغون وأخرى في إكستريمادورا، في حين تم الإبلاغ عن 22 حالة محتملة في مناطق أراغون، أستورياس، قشتالة والمنشف وقشتالة و ليون.

وأكد نفس المصدر أنه تم تسجيل حالات الليستريا المشتبه فيها خاصة في مناطق الحكم الذاتي، 9 حالات في قشتالة والمنشف، و 16 في قشتالة و ليون، و 21 في إكستريمادورا، و 10 في مدريد، و5 في فالنسيا و 1 في قشتالة وليون، مع ملاحظة أنه لم يتم تأكيد أي من الحالات المشتبه فيها المبلغ عنها في كاتالونيا.

وقال خوسيه ميغيل سيسنيروس، المتحدث بإسم وزارة الصحة في منطقة الأندلس، إن عدد الأشخاص المصابين بالليستريا الذين تم نقلهم إلى المستشفى حاليا هو 83، بينهم 28 امرأة حامل.

وتسبب هذا الوباء، حتى الآن، في وفاة شخصين في إشبيلية بالأندلس، وهما امرأة تبلغ من العمر 90 عاما ورجل في السابعة والسبعين من العمر مصاب بسرطان البنكرياس في المرحلة النهائية.

ورغم أن وزارة الصحة الإسبانية قد أوضحت أن معظم رغيف اللحم من العلامة التجارية “ميشا”، الذي تصنعه شركة “ماكريوديس”، هو مصدر هذا الوباء، وتم توزيعه في منطقة الأندلس، أكدت الوكالة الإسبانية للأمن الغذائي والتغذية توزيعه بكميات صغيرة في المناطق الإسبانية الأخرى، مثل مدريد، قشالة والمنشف، قشتالة و ليون، إكستريمادورا، وجزر الكناري .

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن التحذير الصحي، الذي أصدرته الوزارة في 16 غشت، تم تمديده كإجراء وقائي ليشمل المنتجات الأخرى التي قدمتها الشركة المعنية، مشيرة إلى أن السلطات الصحية أكدت أن الحالات الأخرى يمكن تأكيدها في الأيام المقبلة.

سياسي – و م ع 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*